Decrease font size Decrease font size Decrease font size
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

agenda 21 local 1

برنامج يهدف إلى تعزيز اللامركزية في تثبيت مقومات التنمية المستديمة والتأسيس لديمقراطية محلية تولي البعد البيئي الأهمية اللازمة في مجال التخطيط التنموي على المستوى المحلي من خلال المكونات التالية:

  • العمل على وضع إطار مؤسساتي وقانوني للأجندا 21 المحلية يساعد على تعميم الأجندا 21 المحلية على كامل البلديات.
  • دعم القدرات الوطنية (المعنيين بالتخطيط والتنمية المحلية) في مجال الأجندا 21 المحلية وذلك من خلال تنظيم 6 دورات تكوينية جهوية تشمل كل الأقاليم البيئية في المجال.
  • الإحاطة الفنية للبلديات بمساعدة خبراء مختصين في المجال لإعدادالأجندا 21 المحلية الخاصة بكل منها
  • توزيع تقرير معد حول أهم التجارب الناجحة في مجال إعداد الأجندا 21 المحلية ، علما وأنه مدرج ببوابة الوزارة www.environnement.nat.tn   بالإضافة إلىدليل إنجاز مسار الأجندا 21المحلية.

مع الإشارة وأنه إلى حدود الآن ومن جملة 264 بلدية انخرطت 157 منها في مسار الأجندا 21 المحلية من ضمنها 26 بلدية أنهت عملية إعداد الوثيقة الخاصة بها وتوفر لديها برنامج عمل متكامل مصنف حسب الأولويات كما توجد 57 بلدية في المراحل الأخيرة من المسار.

دراسة وضع إطار مؤسساتي وقانوني للأجدا 21 المحلية بتونس

يمثل برنامج الأجندا21 بتونس مسارا تشاركيا على المستويين الوطني والجهوي والمحلي منذ سنة 1995 ويتنزل في إطار تنفيذ توصيات الأجندا21 الأممية التي أقرتها القمة الأولى للأرض بريو دجينيرو سنة 1992والأجندا21 الوطنية التي أقرتها اللجنة الوطنية للتنمية المستديمة سنة 1995 تكريسا لمبادئ التنمية المستديمة ببلادنا.

وقد انطلق برنامج الأجندا21 المحلية بتونس سنة 2000 بتجربة نموذجية شملت المدن الواقعة بالشمال الغربي والمشرفة على حوض مجردة ليتم بعد ذلك تعميم المسار على مختلف جهات الجمهورية بغرض تعزيز الديمقراطية المحلية في اتجاه تحقيق تنمية تستجيب لمتطلبات الاستدامة.

وحرصا على مزيد تفعيل المسار بعد ثورة 14جانفي2011 ودعم الحوكمة الرشيدة على المستوى المحلي وتبعا نتائج الدراسة المشار إليها أعلاه، تبين أنه يتعين إعطاء الجانب القانوني والمؤسساتي للأجندا21 المحلية مزيدا من الأهمية حتى يرتكز المسار على قاعدة صلبة تمكن الأطراف الفاعلة من جماعات محلية ومجتمع مدني وإدارة محلية في إعداد وتنفيذ الأجندا21 المحلية العمل وفق مقاربة تشاركية وبعد استشرافي. 

أهداف ومحتوى الدراسة

تهدف الدراسة إلى المساهمة في وضع تمشي لا مركزية السياسة البيئية والتنمية المستديمة بتونس وذلك من خلال تنشيط ودفع وتعميم مسار الأجندا21 المحلية عن طريق درس إمكانية التحول من مسار تشاركي تطوعي محل تجربة إلى مسار مقنن من الناحية القانونية والمؤسساتية. وهذا يعني اقتراح إطار قانوني ومؤسساتي بناء على تجارب دول أخرى واعتمادا على ما تحقق في المجال يحدد وظيفة وقيمة الأجندا21 المحلية في ضبط إستراتيجية التنمية الجهوية المستديمة واعتبار الأجندا21 الجهوية والمحلية كأداة لتنمية عادلة تستجيب لتطلعات كل المتساكنين وذلك على مرحلتين:

المرحلة الأولى: تضمنت تقييم واقع التجربة التونسية ومقارنتها مع بعض التجارب الأجنبية في مجال الإجراءات القانونية والمؤسساتية للتخطيط التنموي الجهوي والمحلي مع الأخذ بالاعتبار لأهمية مسار الأجندا21 ودراسة أهمية العمل على وضع إطار قانوني ومؤسساتي ينظم ويفعل هذا المسار.

أماالمرحلة الثانية: فتضمنت اقتراحات إستراتيجية لوضع:

  • مشروع إطار قانوني يتضمن أدوات تشريعية ونصوص قانونية تجعل من المجموعة المحلية وكل المتدخلين المحليين مركز التخطيط التنموي المحلي وتجعل من الأجندا21 المحلية أداة ملزمة للتنسيق والتعاون والتعاقد وكآلية وطنية رسمية. وذلك من خلال مشاريع قرارات وأوامر تضمن بالخصوص بالمجلة البيئية وصلب القانون المنظم للهيئة الدستورية للتنمية المستدامة وحقوق الأجيال القادمة،
  • مشروع إطار مؤسساتي لمسار الأجندا21 المحلية عن طريق مزيد التعريف بالمتدخلين واقتراح تطوير مهامهم في مختلف مراحل المسار مع إمكانية إحداث هياكل جهوية ومركزية ممثلة في بعض الوزارات وممثلي الشعب وممثلي المجتمع المدني لتجميع المعطيات والتعريف بالمسار وتكوين قاعدة تبادل المعلومات من شأنها إرساء تنمية مستديمة بالمدينة أو بالقرية.

المستجدات

ong env
adapt cc resultat
appel gratuit
open data ar 1
acces info administrtifs